الخميس، 8 مارس، 2012

انا وشهوة امى


انا وشهوة امى
انا اسمى رامز من عائلة متوسطة الحال وابى كان رجل قوى البنية وامى كانت ست بيضة ذى القشطة وكان ابى ينيك امى من طيزها الكبيرة جدا ومن كسها الكبير المليى بالشعر الكثيف فكانوا يستنوا لما انام وبعد كدة ينيكوا بعض ومررت على ذلك حتى كان عمرى 12 عام ولم ادرى ماذا يفعلون حتى جاءت الليلة وعملت نفسى نايم وبعد ما دخلوا الاوضة صحيت وسمعت كل شى فكانت امى بتقول اه اه اه اه بشدة جامد فظننت انة يضربها ولكن بعد ما بصيت من خرم الباب رايت انة يدخل ذبة الكبير جدا فى طيزها وكان زانقها فى الحيطة فتمنيت ان اكون مكان ابى فجائت هذة الليلة التى كنت اتمناها بشدة فكان ابى قد سافر الى السعودية وسوف يعود بعد عامين وكان عمرى عندما سافر 22 سنة فكنت انام مع امى فذات صباح كنت نائما افكر فى طيز امى وكسها الغويط فصحيت ذات هذا الصباح وبصت على ذبى لقيتة واقف وافتكرت ابى وقالت فى بالها طالع لابوك ذبك كبير جدا فحسيت بيها وقلت لها ماذا تفعلين فارتجفت ولم ترسى على رد فقلت لها اعرف ماذا تريدين ورحت خالعلها الجلابية ثم الكمبليزون ثم الستيان والكلت وهى فى كل استسلام ورحت خالع البنطلون وكان ذبى منصوب كانة حديده واول ما دخلتة صرخت صرخة عالية ولكنى لم اهتم بهذا الصراخ واستمريت فى تعذيبها كما كان يفعل ابى واضربها على طيزها ويوميات كنت اربط يديها فى السرير وانيك براحتى وهى تصرخ من الوجع وكنت انيكها بكل الاوضاع ودون رايها فكنت
انيكها سوا وافقت او لم توافق لانها كانت تخاف من ابى جدا . ودى كانت قصتى مع امة الجنسية جدا واجو الردود حتى اقدم المزيد

1 تعليقات:

في 8 أغسطس، 2012 4:40 م , Anonymous غير معرف يقول...

لا يمك تصديق السرعة التى نكت بها امك لاني جربت نيك امي لم يحصل ذالك الال بعدة مدة

 

إرسال تعليق

الاشتراك في تعليقات الرسالة [Atom]

روابط هذه الرسالة:

إنشاء رابط

<< الصفحة الرئيسية